BBC : عشية نشر تقرير تشيلكوت: مرارة في بغداد | عمدة احدى مدن ولاية اوهايو يلمح الى امكانية محاسبة من اتهموا مواطنا اماراتيا بالانضمام لداعش | تفجير الكرادة: إقالة قادة الأجهزة الأمنية مع استمرار عمليات انتشال جثث الضحايا | هجمات في السعودية وتفجير انتحاري قرب المسجد النبوي وإدانات لها من إيران ودول عربية | غضب في تركيا على مقترح اردوغان منح الجنسية للسوريين | نتنياهو يزور عينتيبه إحياء لذكرى عملية إنقاذ الرهائن في أوغندا | الحرب في سوريا: الجيش الإسرائيلي "يقصف هدفين للجيش السوري في الجولان" | آفاق السلام في اليمن: شبح الإخفاق وشحُّ البدائل | الكويت "تحبط 3 هجمات لتنظيم الدولة الإسلامية" | حصيلة ضحايا التفجيرات وأعمال العنف في العراق منذ مطلع 2016 | سفينة مساعدات تركية متوجهة إلى غزة تصل إلى إسرائيل | السعودية "تعترض صاروخا باليستيا أطلق من اليمن على أراضيها" | تفجير بالقرب من القنصلية الأمريكية في مدينة جدة بالسعودية | الانتهاء من انتشال جميع الرفات البشرية لركاب الطائرة المصرية المنكوبة | اردوغان: اللاجئون السوريون قد يمنحون الجنسية التركية | اشتباكات عنيفة في حلب للسيطرة على طريق الكاستيلو الحيوي للمعارضة | مقتل قياديين كبيرين من تنظيم "الدولة الإسلامية" في غارات في العراق | الرباعية الدولية: العنف والمستوطنات وانقسام الفلسطينيين عوامل تقوض السلام | روسيا تدعو تركيا إلى اتصالات عسكرية بشأن سوريا | الحرب في سوريا: سقوط طائرة حربية سورية قرب دمشق |

صيغة توكيل لمحضر فى تنفيذ حكم

 صيغة توكيل لمحضر فى تنفيذ حكم ◌ِ
وكلت انا الموقع ادناه .............................. المحامى بصفتى وكيلا عن
السيد / ............. ( صفته فى الدعوى ) بموجب التوكيل رقم ........
لسنة.......... مكتب توثيق............ ، محضر أول محكمة................ فى تنفيذ
الحكم الصادر فى الدعوى رقم....... لسنة......... لصالح موكلى
ضد السيد / ............................
( صفته فى الدعوى ) والقاضى منطوقه : "
" ...............................................................
وذلك اعمالا لنص المادة ٢٧٩ من قانون المرافعات و التى تقضى بأنه :
" يجرى التنفيذ بوساطة المحضرين وهم ملزمون بإجرائه بناء على طلب ذى الشأن متى سلمهم
السند التنفيذى ........................... "
وهذا توكيل منى بالتنفيذ
وكيل الطالب
المحامى
السند القانونى : الماده ( ٢٧٩ ) من قانون المرافعات

ما رايك بقرار الاضراب